عربي

السفير الإيراني السابق لدى بغداد: حظوظ الكاظمي كبيرة في تشكيل الحكومة

رأى السفير الإيراني السابق لدى بغداد، أن حظوظ مصطفى الكاظمي كبيرة في تشكيل الحكومة العراقية الجديدة، كما أن واشنطن تسعى للتوقيع على إتفاقية إستراتيجية جديدة مع بغداد.

– الأخبار ایران –

وفي حديثه مع وكالة تسنيم الدولية للأنباء، بشأن تكليف مصطفى الكاظمي بتشكيل الحكومة العراقية الجديدة ومدى نجاحه والتحديات التي تواجهه وتنفيذ قرار البرلمان بخروج القوات الأميركية من العراق و..، قال حسن دانائي فر سفير إيران السابق في العراق، أن جميع المكونات السياسية العراقية تدعم الكاظمي، ويبدو أن حظوظه كبيرة في تشكيل حكومة بغداد الجديدة.

واعتبرأن الأولويات الأساسية لحكومة الكاظمي، تتمثل في مكافحة فايروس كورونا وإدارة إنخفاض أسعار النفط نظرا لإعتماد الإقتصاد العراقي على العائدات النفطية، وتلبية مطالب المتظاهرين العراقيين، والإهتمام بمشكلات النظام الصحي والطبي وتنفيذ قرار البرلمان بشأن خروج القوات الأميركية من العراق .

وأوضح دانائي فر، أن الحكومة في العراق حكومة أحزاب، لذلك لا يمكن لأي رئيس وزراء أن يمضي قدما في مهامه بدون الحصول على تأييد الأحزاب، حتى إن لم تمتلك الأحزاب حصتها أو لم يكن لديها مطالب. وما يوجد في العراق هو “التفاهمات النسبية” والتي تتوفر تقريبا بشأن الكاظمي.

وأضاف السفير الايراني السابق بالعراق، أنه قد يتحول موضوع خروج القوات الأميركية إلى موضوع معقد يثير تحديات جديدة، ولكن يبدو أنه في العراق تم تجاوز هذا الموضوع، وسوف يغادر الأميركان بالتالي الأراضي العراقية. إلا أنهم بصدد التوقيع على إتفاقية إستراتيجية جديدة مع العراق بدلا من الإتفاقية السابقة، وسيسعون لأن تكون هذه الإتفاقية ذات أبعاد إقتصادية – سياسية – أمنية ويخفضوا من جوانبها العسكرية.

/انتهى/

المصدر : وكالة تسنيم للأنباء .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى