عالمي

مسئول يابانى يتعهد بتعزيز إنتاج عقار “أفيجان” لمكافحة كورونا

أعلن حاكم مقاطعة “توياما” اليابانية تاكاكازو إيشي، اليوم الأحد، عزمه تعزيز إنتاج عقار “أفيجان” المضاد للفيروسات، والذي يُعتبر فعالا في علاج فيروس “كورونا” المستجد (كوفيد-19).

العالم – اسيا والباسفيك

ونقلت وكالة أنباء “كيودو” اليابانية عن إيشي قوله: “سأطلب من شركات الأدوية في مقاطعة توياما التعاون في تعزيز إنتاج عقار أفيجان، إن كان الدواء المصنع هنا في توياما يمكنه أن يساعد اليابان وبقية العالم في كفاحهم ضد فيروس كورونا، فسنفعل كل ما بوسعنا”.

وكان وزير الخارجية الياباني موتيجي توشيميتسو، قد أعلن أن اليابان ستوفر عقار “أفيجان”، وهو دواء واعد للاستخدام ضد فيروس كورونا، مجانا إلى 20 دولة حول العالم.

وعقار “أفيجان” في الأساس، مصنوع لعلاج الإنفلونزا، ويعتقد الباحثون أنه ربما قد يكون له نفس التأثير على الفيروسات الأخرى ومنها “كورونا”.

وحقق العقار نجاحا في أول جولتين من الاختبارات السريرية؛ ما دفع الشركة المصنعة لزيادة الإنتاج، تحسبا لأن يكون أول علاج مثبت للعدوى.

وتعمل الأدوية المضادة للفيروسات على منع تكاثر الفيروسات داخل الجسم، فيما يعمل “أفيجان” لوقف إنزيم يسمى (RNA polymerase) الذي يعمل كمحفز للنسخ الفيروسي.

وتم استخدام “أفيجان” في مدينة ووهان الصينية، البؤرة الأولى لتفشي فيروس “كورونا”، وقال أطباء إنه نجح في تخفيف أعراض الإصابة.

المصدر : قناة العالم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى