عربي

عون معايداً اللبنانيين بالفصح: زمن الآلام مهما طال فالقيامة جوهر ايماننا

توجّه الرئيس اللبناني العماد ميشال عون لمناسبة حلول ​عيد الفصح​ المجيد لدى الطوائف المسيحية التي تتبع التقويم الغربي، بالمعايدة إلى اللبنانيين عموما والمسيحيين منهم بصورة خاصة، معتبرا “ان زمن الآلام مهما طال، فإن القيامة تبقى جوهر إيماننا واصالة انتمائنا إلى هذا الوطن المثقل بالجراح منذ فجر تكوينه.”

العالم_لبنان

واضاف: “للفصح هذا العام رسالة خلاصية فريدة تتشارك فيها البشرية بأسرها بسبب وباء الكورونا، الذي يحصد من أبنائها يوميّا ما بات يشكّل اكثر من عدد ضحايا الحروب الكبرى.”

ودعا الرئيس عون الجميع إلى عدم الاستسلام لثقافة الموت وتداعياتها، وقال: “أتوجّه إلى اللبنانيين الموجودين منهم في أماكن الحجر، والى من هم على أسرّة المرض، كما إلى جميع الذين هم في خطوط الدفاع الأولى من جسمنا الطبي والتمريضي، البعيدين عن ذويهم في يوم القيامة المجيد، مؤكدا انّ المعاناة المشتركة لا بد ستثمر روحيّةَ تضامنٍ وقيمًا فاعلة سيتجدّد بها وطننا، ليسير قدمًا نحو آفاق الحياة وقد تعافى من الامه، مفتخرا بابنائه جميعًا بمختلف انتماءاتهم.”

المصدر : قناة العالم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى