عربي

الغماس: مؤامرة اميركية جديدة تستهدف سيادة العراق

حذر ممثل المجلس الأعلى الإسلامي العراقي في إيران، من مؤامرة أميركية جديدة تستهدف سيادة العراق، ورأى ان هدف أميركا من نقل قواتها في العراق هو لمجيء حكومة في بغداد تنفذ سياسات البيت الأبيض.

– الأخبار ایران –

وفي حديثه لوكالة تسنيم الدولية للأنباء بشأن نقل القوات الاميركية في العراق، قال ماجد غماس: هناك تحليلات مختلفة في هذا المجال، بما فيها أن نقل القوات الاميركية يهدف إلى تنفيذ مؤامرة للمجيء بحكومة في العراق تنفذ سياسات البيت الابيض. كما ان هذا الانتشار الاميركي الجديد هو من اجل عدم التعرض لاستياء الشعب العراقي وغضبه.

وأشار غماس الى ترشيح عدنان الزرفي لتشكيل الحكومة الجديدة في بغداد، وقال: ان الزرفي هو شخصية عميلة تماما لأميركا، والبيت الأبيض يسعى لإيصاله إلى السلطة، ولذلك فإنه يمارس ضغوطا كبيرة على المكونات السياسية العراقية بمن فيهم الشيعة والسنة والكرد ليقبلوا بمنح الثقة للزرفي في البرلمان ليتولى رئاسة الوزراء.

وأكد أنه اذا أرادت واشنطن المضي بمخططاتها من خلال إجراء عسكري في العراق، فإنها ستواجه عمليات إنتقامية، لذلك بادرت الى نقل قواتها من اجل توفير حماية افضل لها، وبالطبع لابد من الالتفات الى ان الوضع في المنطقة يمر بتغييرات وإن انتشار فايروس كورونا يكرس هذه التغييرات.

وشدد على أنه بعد مصادقة البرلمان العراقي على خروج القوات الأميركية من العراق، فلم يعد هناك أي مبرر لبقائها في العراق، لذلك نعتبر نقل القوات الأميركية بأنه يأتي في إطار تنفيذ مؤامرة جديدة ضد السيادة الوطنية للعراق وشعبه.

/ انتهى/

المصدر : وكالة تسنيم للأنباء .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى