تقنية

روسيا تدعم سفنها الحربية بمنظومات صاروخية جديدة متطورة

أعلنت مصادر مطلعة في مجال الصناعة العسكرية الروسية أن الخبراء في البلاد يعملون على دعم وتحسين تسليح بعض فئات سفن Gepard الصاروخية المنتجة في البلاد.

العالم – روسيا

وبحسب موقع “سلاح روسيا” قال المدير العام لشركة “بارس” الروسية حول الموضوع خلال لقاء صحفي، رينات مسيتاخوف: “تم التخطيط لتسليح طرادات Gepard 3.9 المطورة في إطار المشروع 11661 بمنظومات صاروخية جديدة”.

وأضاف “سفن Gepard 3.9 الحديثة هي إحدى أنواع السفن العسكرية التي سيبرز اسمها بوضوح هذا العام، السفن المطورة في إطار المشروع الحكومي 11661 كانت تتسلح بمنظومات أوران وكاليبر الروسية، ومنظومات أوسا المضادة للأهداف الجوية، وقررنا إدخال تعديلات على منظومات تسليح هذه السفن”.

وتبعا لمسياخوف فإن كل سفينة من السفن الجديدة ستحصل على 24 من نوع Club (النسخة التصديرية لصواريخ كاليبر الروسية)، وستزود أيضا بـ 8 صواريخ من نوع “ريسورس”، فضلا عن منظومات جديدة للدفاع الجوي.

وتعمل في أسطول بحر قزوين في الجيش الروسي سفينتان حربيتان كان قد جرى تطويرهما في إطار المشروع الحكومي 11661К، كما سلّمت روسيا سلاح البحرية الفيتنامي 4 سفن من هذه الفئة.

المصدر : قناة العالم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى