عربي

أحزاب “إسرائيلية” تصف حكومة نتنياهو وغانتس بحكومة العار

وجهت أحزاب “إسرائيلية” انتقاداً لاتفاق تشكيل حكومة وحدة بين رئيس حزب الليكود ورئيس وزراء الاحتلال المؤقت بنيامين نتنياهو، وبيني غانتس رئيس تحالف “كاحول – لافان”، ووصفته باتفاق يؤسس لـ “حكومة فساد”.

العالم – الاحتلال

وكان نتنياهو وغانتس قد وقعا مساء الاثنين، اتفاقا لتشكيل حكومة وحدة يتناوبا رئاستها على أن يبدأ نتنياهو أولا لمدة 18 شهرا.

وقال حزب ميرتس اليساري في تغريدة على تويتر: “هذه ليست حكومة وحدة ولا طوارئ بل حكومة فساد” حسبما افاد موقع فلسطين اليوم.

وشدد الحزب على أنه “سيناضل بلا هوادة ضد القوانين التي سيتم تقديمها الآن لتجهيز حكومة الفساد والضم .. سنقدم بديلا لحكومة العار”.

بدورها، اعتبرت “ميراف ميخالي” من حزب العمل في تغريدة لها على تويتر، الحكومة المرتقبة “حكومة ضم خطيرة وفاسدة تمنح لرئيس وزراء متهم بالفساد فيتو على تعيين القضاة”.

وأضافت ميخالي أنه “على مؤتمر حزب العمل التصويت على عدم الدخول في هذا العفن”.

من جانبه، اعتبر عضو الكنيست “عوفر شيلح” من حزب “هناك مستقبل” في تغريدة على تويتر، أن الاتفاق يمنح نتنياهو السيطرة الكاملة على تعيين القضاة، والتشريع ولجان الكنيست والضم، متسائلا “غانتس إلى أين تقود هذا الخزي؟”.

وكان أيمن عودة زعيم القائمة المشتركة ، اعتبر في وقت سابق أن “حكومة الاستسلام التي يشكلها غانتس ونتنياهو هي صفعة على وجه الأغلبية المدنية التي خرجت مرة تلو الأخرى لصناديق الاقتراع للإطاحة بنتنياهو”.

وأضاف في تغريدة له “لم يكن غانتس شجاعا بما يكفي لينتصر واختار التجهيز للضم والعنصرية والفساد”.

المصدر : قناة العالم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى