عالمي

البرهان يتحدث بعد انباء عن خلافات بشأن التعامل مع رموز نظام البشير

قال رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان، عبد الفتاح البرهان، إن المنظومة الأمنية بالبلاد “متوحدة ومتماسكة”، وذلك بعد أيام من تقارير صحفية أفادت بوجود تباين بين البرهان، ونائبه بشأن ملفات أبرزها التعامل مع رموز نظام البشير.

العالم – السودان

وقال البرهان في كلمة له خلال لقاء بمقر القيادة العامة للجيش، إن “البلاد تمر بمرحلة دقيقة تتطلب العمل لمجابهة الضائقة الاقتصادية والمعيشية والظروف الصحية من أجل تخفيف المعاناة على المواطنين”.

وشدد على أن “مكونات المنظومة الأمنية (الجيش، الدعم السريع، المخابرات العامة، الشرطة) متوحدة ومتماسكة، لقطع الطريق أمام أي جهة تسعى لاختراق مكوناتها والتشكيك في قوميتها أو ولائها للوطن”.

وتابع: “من يروج للشائعات هدفهم الحيلولة دون قيام هذه المنظومة بأي أدوار إيجابية تعبر بالبلاد من هذه المرحلة الدقيقة، التي تتطلب تكاتف الجميع لتحقيق أهداف الثورة” حسبما افادت وكالة سبوتنيك للانباء.

وذكرت وسائل إعلام سودانية، الثلاثاء الماضي، أن البرهان أصدر قرارًا بإنهاء انتداب 68 ضابطًا يتبعون الجيش من قوات “الدعم السريع”، وعودتهم إلى الجيش. وأضافت أنه يوجد تباين كبير بين البرهان ودقلو بشأن ملفات، أبرزها التعامل مع رموز نظام البشير.

و”الدعم السريع” هي قوات قتالية كانت تتبع جهاز الأمن والمخابرات في عهد البشير، ثم أُلحقت بالجيش قبل يناير/ كانون الثاني 2017، وتواجه اتهامات بأعمال قتل وقمع، خاصة خلال الاحتجاجات على البشير، لكنها تنفي صحتها.

المصدر : قناة العالم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى