عربي

الصدر يتخذ موقفا جديدا تجاه حكومة الكاظمي

أصدر زعيم التيار الصدري في العراق مقتدى الصدر، موقفا جديدا بشأن اختيار اعضاء الكابينة الوزارية للمكلف مصطفى الكاظمي، في وقت أعلنت فيه كتلة الفتح النيابية أن الكاظمي سيقدم طلبا للبرلمان الثلاثاء المقبل لعقد جلسة منح الثقة.

العالم – العراق

وقالت مصادر سياسية مطلعة،ان “الصدر اوصل رسائل الى القوى السياسية ورئيس الوزراء المكلف مصطفى الكاظمي، بشأن اختيار اعضاء الكابينة الوزارية، للحكومة الجديدة، أكد فيها انه ليس لديه اي اعتراض على ترشيح القوى السياسية شخصيات للحقائب الوزارية، بشرط يكون المرشح مستقل حصراً ممن لديه كفاءة وخبرة بمجال عمله”.

وبينت المصادر ان “الصدر غير موقفه في قبول ترشيح القوى السياسية لبعض الشخصيات للحقائب الوزارية، حتى لا يكون معرقلا في تمرير الحكومة السابقة، وتكرار سيناريو ما حصل مع محمد توفيق علاوي، الذي رفضت القوى السياسية منحه الثقة في البرلمان”.

من جانبه قال النائب عن الفتح عامر الفايز لـشفق نيوز، إن “الكاظمي أنهى الكابينة الوزارية وهو سيقوم، يوم الثلاثاء المقبل، بتقديم طلبا إلى مجلس النواب من أجل عقد جلسة منح الثقة لحكومته”.
وأضاف أن “الكابينة الوزارية التي سيقدمها الكاظمي إلى البرلمان ستكون من 22 وزارة، إلا أن أسماء بعض المرشحين للحقائب الوزارية قابله للتغيير خلال 24 ساعة المقبلة”.

وحدد الكاظمي أمس السبت، ملامح فريقه الوزاري الذي يعتزم تقديمه الى البرلمان، وقال “نريد فريقا حكوميا كفوءا ونزيها، يواجه الازمات، ويسير بالبلاد نحو النجاح وتحقيق مطالب الناس”.
وأضاف، في تغريدة على مواقع التواصل الاجتماعي “تويتر” إن “المشاورات مع القوى السياسية مستمرة في أجواء ودية، ونحاول تجاوز المعوقات على أساس الحوار الإيجابي”.

وكلف الرئيس العراقي برهم صالح، في 9 نيسان/أبريل الجاري، الكاظمي بتشكيل الحكومة خلال 30 يوماً، وذلك بعد أقل من ساعة على إعلان رئيس الوزراء المكلف السابق عدنان الزرفي اعتذاره عن هذه المهمة.

المصدر : قناة العالم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى