اليمن

مدير مركز التعامل مع الألغام يكشف إحصائيات وأضرار القنابل العنقودية المستخدمة في العدوان على اليمن

خاص | 31 يناير | المسيرة نت: كشف مدير عام المركز التنفيذي للتعامل مع الألغام علي صفرة اليوم الأحد، عن إحصائيات وأضرار القنابل العنقودية التي استخدمت في العدوان على اليمن.

وقال صفرة في تصريح للمسيرة إن المركز لديه إحصائيات دقيقة وهناك 8 أنواع من القنابل العنقودية تم استخدامها في اليمن صناعتها أمريكية وبريطانية وبرازيلية.

وأوضح أن هناك 13 نوعا من القنابل العنقودية لا تحمل أي بيانات لصناعتها وألقيت على عدة مناطق كالتي ألقيت على مزارع الجر بمحافظة حجة.

وأضاف “بلغت إحصائيات القنابل العنقودية المكتشفة في مناطق متفرقة من الجمهورية 3179 قنبلة عنقودية”.

وتابع “تبلغ إحصائيات ضحايا القنابل العنقودية ما يزيد عن 1000 أغلبهم نساء وأطفال ومعظمهم في مناطق الزراعة والرعي”.

وأكد مدير المركز التنفيذي للتعامل مع الألغام أن 9 محافظات تركز فيها ضرب القنابل العنقودية وهي صعدة وحجة وأمانة العاصمة والحديدة والجوف وعمران والمحويت وذمار وتعز.

وقال “بحسب المعايير الدولية فإن ما نسبته 991 من القنابل العنقودية يتم تدميرها في مكانها ومركزنا يواجه مشكلة كبرى لعدة أسباب، لافتا إلى أنه يتم التعامل مع نوع جديد من القنابل ولم توفر لنا الأمم المتحدة المواد الخاصة بإتلاف هذه المخلفات الكارثية.

وأشار إلى أن دول تحالف العدوان منعت دخول مادة الثاير مايد الخاصة بإتلاف مخلفات القنابل العنقودية في أماكنها.

وأردف قائلا “الصعوبات دفعت بالبرنامج الوطني للتعامل مع الألغام للقيام بمهامه وقدم عددا من الشهداء في سبيل هذا العمل الإنساني”.

وأضاف “نسعى من خلال خطة عمل المركز للعام 2021 للعمل في الأماكن التي لم نتمكن من الوصول إليها الأعوام الماضية”.

وبيّن أن الإحصائيات لدينا لم تكن من واقع مسح ميداني شامل وإنما من خلال ما استطعنا الوصول إليه في المناطق المستهدفة نتيجة استمرار الحرب.

 

 

#المركز الوطني للتعامل مع نزع القنابل العنقودية
منذ 40 دقيقة

المصدر : المسيرة نت .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى