اليمن

مدير شركة النفط يجدد التحذير من كارثة إنسانية جراء استمرار قرصنة سفن الوقود

متابعات | 28 يناير | المسيرة نت: التقى المدير التنفيذي لشركة النفط اليمنية المهندس عمار الأضرعي اليوم ممثل برنامج الأغذية العالمي في اليمن لوران بوكيرا .

ناقش اللقاء الأوضاع الإنسانية التي يعيشها الشعب اليمني نتيجة استمرار احتجاز سفن المشتقات النفطية من قبل دول تحالف العدوان.

وأشار المدير التنفيذي للشركة إلى أن استمرار احتجاز سفن المشتقات النفطية يعيق نقل وإيصال الأدوية والغذاء للمواطنين.

وأوضح أن الممارسات التعسفية لدول تحالف العدوان باستمرار القرصنة على سفن الوقود ستؤدي إلى كارثة إنسانية، جراء توقف العديد من القطاعات الخدمية والحيوية عن تقديم خدماتها للمواطنين.

ولفت إلى أن المئات من الأطفال الخدج حديثي الولادة في الحضانات، معرضين للخطر نتيجة توقف إمدادهم بالأكسجين .. مبينا أن استمرار احتجاز سفن الوقود يهدد أيضا حياة آلاف مرضى الغسيل الكلوي الذين يحتاجون للغسيل باستمرار.

وأكد المدير التنفيذي لشركة النفط اليمنية، أهمية العمل على إدخال سفن الوقود .. لافتا إلى أن أن استمرار احتجازها سيؤثر سلباً على الأعمال الإغاثية في اليمن وسيؤدي إلى كارثة إنسانية تهدد الشعب اليمني.

من جانبه أكد ممثل برنامج الأغذية العالمي، استعداده التنسيق للتخفيف معاناة الشعب اليمني والعمل من أجل الإفراج عن سفن المشتقات النفطية.

حضر اللقاء، المتحدث الرسمي لشركة النفط عصام المتوكل ومدير الإمداد في البرنامج ماثيو دي عبر الدائرة التلفزيونية ورئيس وحدة الإمداد كرستيان فوغتيه .

منذ 13 دقيقة

المصدر : المسيرة نت .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى