عربي

وزير الخارجية البحريني: ننعى ضحايا الهولوكوست

بعث وزير الخارجية البحريني عبد اللطيف الزياني ، برسالة رسمية في ذكرى إحياء ذكرى المحرقة لنظيره الإسرائيلي غابي أشكنازي ، أكد فيها أن معاداة السامية والعنصرية والتطرف لا مكان لها بل مكان فقط للسلام والاستقرار. وقال محبة إن البحرين تنعي ملايين الضحايا الذين قتلوا في جرائم شنيعة ضد الإنسانية وتقدم تعازيها للناجين وذويهم.

تقول الرسالة المرسلة إلى مكتب أشكنازي: “يوم ذكرى المحرقة هو في الواقع تذكير دائم بمكافحة الكراهية حتى لا نرى مآسي مثل مآسي الحرب العالمية الثانية”.

كما بعث الزياني برسالة إلى جميع اليهود مفادها أن يوم إحياء ذكرى المحرقة بمثابة نصب تذكاري لهؤلاء الضحايا وتذكير دائم بواجبنا العالمي في مكافحة كل أشكال معاداة السامية والكراهية حتى لا يشهد العالم اليوم كوارث مماثلة مع نهج السلام. حمد بن عيسى آل خليفة (ملك البحرين) وتعاون شركائنا في الشرق الأوسط مستمران في زرع بذور التعايش ، مما يظهر للمنطقة والعالم أنه لا مجال للجهل والتطرف ، و أنه لا يوجد سوى السلام والتفاهم.

نهاية الرسالة

.

المصدر : وكالة ايسنا للأنباء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى