اليمن

السلطة المحلية بالحديدة تدين قصف منزل مواطن في المراوعة

الحديدة | 16 أبريل | المسيرة نت: أدانت السلطة المحلية بمحافظة الحديدة استهداف طيران العدوان السعودي الأمريكي اليوم الخميس، منزل أحد المواطنين في دير الشراعي منطقة القُطيع لمديرية المراوعة.

واستنكرت السلطة المحلية في بيان لها تعمد قوى تحالف العدوان قصف منازل المواطنين الأبرياء بالتزامن مع اجتماع مجلس الأمن للاستماع إلى تقرير المبعوث الأممي بشأن الوضع في اليمن في إطار الجهود الأممية للدفع بعملية السلام ووقف العدوان على اليمن.

واعتبر البيان أن هذا التصعيد الذي يمثل انتهاكا خطيرا لحقوق الانسان وجريمة تتنافى مع كل القيم الإنسانية والمواثيق الدولية يهدف من ورائه العدوان إلى تقويض عملية السلام التي يسعى المجتمع الدولي لتحقيقها في اليمن انطلاقا من اتفاق ستوكهولم.

وأكد البيان أن قصف منزل المواطن الذي تسبب في جرح العديد من المواطنين بينهم نساء وأطفال وفي هذا التوقيت يمثل تحدي واضح للمجتمع الدولي وخرق جديد لاتفاق ستوكهولم يضاف للخروقات السابقة التي يرتكبها العدوان يوميا.

وأشار البيان إلى إصرار دول تحالف العدوان واستمراره في إبادته الجماعية لأبناء الشعب اليمني في ظل صمت مطبق من الأمم المتحدة والمجتمع الدولي، لافتا إلى معاناة أبناء مدينة الدريهمي المحاصرين منذ عامين من قبل العدوان ومرتزقته دون اعتبار لاتفاق ستوكهولم ذي الطابع الإنساني.

ودعا البيان منظمات الأمم المتحدة ومجلس الأمن إلى تحمل المسؤولية تجاه هذه الأعمال الإجرامية التي تتنافى مع كل الأعراف والقوانين الدولية.

#الحديدة
منذ 17 دقيقة

المسيرة نت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى