عربي

العلاقة العربية الايرانية تاريخياً

لقد كانت ميديا احدى دول فارس القديمة اهم الدول الصديقة لبابل فيما كانت علاقة بابل بآشور دائمة التوتر وانتهت باجتياح اشور لبابل وتخريبها وعند قيام الدولة الساسانية اصبحت دولة المناذرة اللخميين اهم حلفائها.

– الأخبار ایران –

*بقلم الشيخ فرحان الساعدي

بل كانت تغزو الروم وتقاتلهم بسبب هذا التحالف وعندما غزى الاحباش بلاد اليمن ذهب سيف بن ذي يزن (قيل تعني ملك) ذهب الى القسطنطينية لتقف معه ضد الاحباش فاخبره قيصر انه لايستطيع دعمه ضد ملك نصراني أرثوذكسى فعاد سيف ومر على المدائن وطلب نفس الطلب من كسرى فامده بالرجال الذين حرروا اليمن من الاحتلال الاثيوبي.

غير ان غلاة القوميين لدى الطرفين ينكرون ذلك التقارب ويهاجمونه ويكون مبررهم من الجانب العربي طائفيا صرفا. فهم يروجون ان الدولة الصفوية هي من شيعت ايران متناسين انها كانت مسبقوقة بدولة الـ قراقويونلوية الشيعية ومن قبلها الدولة الايلخانية الشيعية وكذلك دولة السربدارية . دون اغفال دور البويهي ودور السيد الاطروش هناك. بل ان ايران شهدت في جنوبها الشرقي قيام دولة المشعشعية التي قضى عليها الشاه اسماعيل الصفوى.

وقاومت الدوافع الطائفية بغض النظر كلياً عن دور الالاف من العلماء الايرانيين في المذهب السني الذين اتخذ منهم العرب ائمة وقادة وهذا يؤكد الدوافع الطائفية للقوميين العرب.

اما مايتعلق بالحزازات بين الامم والتنابز بها فيما بين العرب والايرانيين من ذلك اقل مما بين القحطانيين والعدنانيين من تنافر  انتهى الى حروب بينهم في احيان كثيرة.

/انتهى/

المصدر : وكالة تسنيم للأنباء .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى