عالمي

تايوان ترفض اقتراح الصين في أخذ سياسة “بلد واحد ونظامين”

قالت وزارة الخارجية التايوانية اليوم الخميس إن تايبه ترفض نموذج “بلد واحد ونظامين” الذي اقترحته الصين في كتاب أبيض نشرته هذا الأسبوع.

العالم – اسيا والباسفيك

وقالت المتحدثة باسم الوزارة غوان أو في مؤتمر صحفي إن شعب تايوان وحده يملك حق تقرير مصيره.

وأضافت أن الصين تستخدم زيارة رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي لتايوان “كذريعة لخلق وضع عادي جديد لترهيب الشعب التايواني”.

وفي ذات السياق أجرى الجيش التايواني الخميس تدريبات جديدة بالذخيرة الحية بعدما أن أنهت بكين أكبر مناورة عسكرية على الإطلاق حول الجزيرة التي تعتبرها الصين جزءا لا يتجزأ من أراضيها.

وقال المتحدث باسم الفيلق الثامن لو ووي جي لوكالة فرانس برس إن القوات التايوانية أطلقت قذائف مدفعية وقنابل مضيئة في إطار التدريبات الدفاعية.

وأضاف أن هذه المناورات في مقاطعة بينغتونغ (جنوب) بدأت في الساعة 08,30 (00,3 ت غ) واستمرت ساعة.

وظهرت في بث مباشر قطع مدفعية مصطفة على الساحل وجنود موزعون في وحدات تطلق االقذيفة تلو الأخرى باتجاه البحر.

وأجرت تايوان بالفعل تدريبات عسكرية يوم الثلاثاء في بينغتونغ.

وقال الجيش إن مئات الرجال شاركوا في جولتي المناورات.

وقللت السلطات أهمية هذه التدريبات مؤكدة أنها كانت مقررة من قبل ولا تشكل ردا على مناورات الصين.

وغضبت الصين بعد زيارة لرئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي الأسبوع الماضي إلى تايوان. وردال على الزيارة أجرت مناورات جوية وبحرية استمرت أياما حول الجزيرة.

واتهمت تايبيه الصين باستخدام زيارة بيلوسي ذريعة للتدرب على غزو.

المصدر : قناة العالم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى