عالمي

وزراء خارجية مجموعة السبع يوجهون طلبا للصين !

حثت دول مجموعة السبع الصين على عدم تغيير الوضع الراهن بالقوة من جانب واحد في المنطقة، داعية إلى حل الخلافات على جانبي مضيق تايوان سلميا.

العالم – اوروبا

جاء ذلك في بيان مشترك صدر يوم الأربعاء، عن وزراء خارجية مجموعة السبع والممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، قالوا فيه: “نحث جمهورية الصين الشعبية على عدم تغيير الوضع الراهن من جانب واحد في المنطقة بالقوة، ولكن على حل الخلافات عبر المضيق سلميا. لا يوجد تغيير في سياسة الصين الواحدة ذات الصلة، حيثما ينطبق ذلك، والمواقف الرئيسية لأعضاء مجموعة السبعة في تايوان”.

كما أعاد الوزراء التأكيد على “الالتزام العام والثابت بالحفاظ على السلام والاستقرار في مضيق تايوان، ودعوا جميع الأطراف إلى التزام الهدوء وضبط النفس والتصرف علانية والحفاظ على قنوات التواصل مفتوحة لتجنب سوء الفهم”.

وأعربت دول مجموعة السبع عن قلقها إزاء الإجراءات التي اتخذتها الصين مؤخرا، لاسيما التدريبات العسكرية بالذخيرة الحية في المياه المحيطة بتايوان، والتي قد تؤدي إلى تصعيد غير ضروري.

وجاء في البيان: “نحن وزراء خارجية مجموعة السبع في كندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان وبريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية، والممثل السامي للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، نعيد تأكيد التزامنا المشترك بالحفاظ على نظام قائم على قواعد النظام الدولي والسلام والاستقرار في مضيق تايوان وخارجه. إننا نشعر بالقلق إزاء الإجراءات التهديدية الأخيرة والمعلنة لجمهورية الصين الشعبية، وخاصة التدريبات بالذخيرة الحية والإكراه الاقتصادي، والتي قد تؤدي إلى تصعيد غير ضروري”.

وأضاف الوزراء أنه “لا يوجد سبب لاستخدام زيارة (رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي) كذريعة لعمل عسكري عدواني في مضيق تايوان”.

وأشاروا إلى أنه “بالنسبة للمشرعين في بلادنا، السفر إلى الخارج أمر طبيعي ومعتاد. رد فعل الصين المتصاعد يهدد بتصعيد التوتر وزعزعة الاستقرار في المنطقة”.

المصدر : قناة العالم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى